T مركز الملك عبدالله الثاني للتميز - رئيس الوزراء يزور مركز الملك عبدالله الثاني للتميز
جائزة الملك عبد الله الثاني للتميز للقطاع الخاص
رئيس الوزراء يزور مركز الملك عبدالله الثاني للتميز

Prime 1

 

عمان، (2013/10/29) واكد رئيس الوزراء التزام الحكومة وعزمها الاكيد على معالجة نقاط الضعف في الجهاز الحكومي التي تحدث عنها جلالته من حيث البطء في الاجراءات وعدم تلبية حاجات المواطنين بالسرعة والكفاءة والتميز المطلوبة مضيفا " هذا الامر لا يمكن الاستمرار به ولا يمكن اهماله.
وشدد النسور: ان فكرة الجائزة ليس المقصود منها منح الجائزة وتسليم الدروع والتقاط الصور، وانما الهدف ان يشعر المواطن ان المسؤولين الذين ائتمنهم على إدارة شؤونه يقومون بتقديم الخدمة بطريقة انجع واسرع واعدل من قبل الجميع.
واكد رئيس الوزراء على جميع الوزارات والدوائر والمؤسسات الحكومية ضرورة تحسين الاداء واحراز فارق في نوعية الخدمة يلمس اثارها المواطن مضيفا " صحيح ان الوزارات والمؤسسات تتقدم طوعيا للجائزة ولكن ليس طوعيا ان تحسن اداءها".
واشار النسور الى ان الاجهزة الحكومية تعاني من تضخم عددي ومكاني كبير وحتى في داخل المؤسسة الواحدة هناك توسع ليس صحيا مؤكدا ان زيادة هذه التوسعات تسهم في تقليل الاداء.
وأكد رئيس الوزراء ان الهدف الذي يجب ان نسعى لتحقيقه ان نرى تقدما واضحا في مؤشرات الاداء عند الجميع وليس بين الجهات المتقدمة للجائزة.
وتم الاتفاق خلال اللقاء الذي حضره امين عام رئاسة الوزراء وامين عام وزارة تطوير القطاع العام على عقد اجتماع في وقت قريب مع الامناء والمدراء العامين في يوم عمل لتحديد الخطوات اللاحقة لرفع كفاءة الجهات الاقل تميزا.
وكان نائب رئيس مجلس امناء المركز شريف الزعبي شكر رئيس الوزراء على اهتمامه بالمركز وبجائزة الملك عبدالله الثاني لتميز الاداء الحكومي لافتا الى ان التقارير التي تشكل مقاييس للاداء تظهر تراجعا في اداء بعض المؤسسات وفي رضا المراجعين لها في حين ان هناك انجازات على ارض الواقع لا يمكن انكارها.
واكد ان الهدف الذي نسعى له هو ان لا يكون هناك فارق شاسع بين المؤسسات المتميزة وبين المؤسسات التي شهدت تراجعا حيث ان الهدف هو النهوض بجميع هذه المؤسسات لافتا الى استعداد المركز للتعاون مع الاجهزة المعنية بتطوير الاداء.
واستعرضت المدير التنفيذي للمركز ياسرة غوشة أهم إنجازات المركز مشيرة الى ان المركز تاسس بارادة ملكية لايجاد مرجعية واحدة لجمع كل برامج التميز تحت اطار واحد.
واكدت ان مجلس الامناء الذي يرأسه سمو الامير فيصل بن الحسين قرر ان يكون التقييم القادم لاداء المؤسسات في الجائزة حسب خطة العمل التي ستعمل عليها لكيفية التحسين لافتة الى اهمية وجود برامج تدريب ورفع كفاءات للقيادات المتوسطة والادارات العليا.