T مركز الملك عبدالله الثاني للتميز - بدء التقييم في جوائز الملك عبد الله الثاني للتميز
جائزة الملك عبد الله الثاني للتميز للقطاع الخاص
بدء التقييم في جوائز الملك عبد الله الثاني للتميز

عمان، (28/1/2013) بدأت هذا الأسبوع عملية تقييم المؤسسات المشاركة في جوائز الملك عبد الله الثاني للتميز لكافة القطاعات في دورتها الحالية (2012/2013) والتي يديرها مركز الملك عبد الله الثاني للتميز، تبدأ عملية التقييم من خلال قيام  المؤسسات المشاركة بإعداد عرض تقديمي تعريفي عنها لعرضه على أعضاء فريق التقييم المحدد لكل المؤسسة قبل البدء بتقييم تقرير الاشتراك، حيث يتضمن العرض معلومات عامة عن طبيعة عمل وخصوصية المؤسسة والعوامل الرئيسة الواجب على المقيم أخذها بعين الاعتبار عند تقييم المؤسسة والتي قد يكون لها تأثير إيجابي أو سلبي على التقييم، ثم تقوم فرق التقييم بعملية التقييم المستقل والتقييم التوافقي لتقارير المؤسسات المشاركة ليتم من بعدها زيارة هذه الجهات ميدانياً بهدف تشكيل صورة أوضح عن واقع العمل فيها ليتم من بعدها إعداد التقارير التقييمية النهائية والتي تتضمن العلامات التي حصلت عليها المؤسسات من خلال إجابتها على أسئلة معايير الجائزة إلى جانب أهم نقاط القوة وفرص التحسين الموجودة لديها مما يساعد في عملية التحسين والتطوير المستمر، ويتم إرسال هذه التقارير لكافة المؤسسات المشاركة بعد إعلان النتائج.

وفي هذه الدورة ستتم ولأول مرة عملية التقييم بشكل إلكتروني، حيث قام المركز بتطوير نظام الاشتراك والتقييم الإلكتروني لكل من جائزتي القطاع العام والخاص وجائزة الموظف الحكومي المتميز، بهدف رفع درجة دقة وموضوعية عملية التقييم وعملية اتخاذ القرار.

يشارك في هذه الدورة (90) وزارة ومؤسسة عامة في جائزة القطاع العام حيث تشارك (22) وزارة و(68) مؤسسة، وفي جائزة الإبداع الحكومي تشارك (12) وزارة ومؤسسة.

وفي جائزة القطاع الخاص تشارك (34) شركة ومؤسسة مقسمة على الفئات الستة للجائزة، حيث تشارك (7) مؤسسات ضمن فئة المؤسسات الخدمية الكبيرة أو وحداتها الفرعية و(4) ضمن فئة المؤسسات الصناعية الكبيرة أو وحداتها الفرعية و(11) في فئة المؤسسات الخدمية الصغيرة والمتوسطة و(8) في فئة المؤسسات الصناعية الصغيرة والمتوسطة ومؤسستين عن فئة المؤسسات الزراعية والتسويق الزراعي ومؤسستين عن فئة المؤسسات التي فازت بالجائزة في دورتين أو أكثر.

أما في جائزة قطاع جمعيات الأعمال فتشارك ستة جمعيات أعمال في مرحلة علامة "أفضل الممارسات" وتشارك جمعية واحدة في مرحلة "ختم التميز"، كما تشارك جمعية واحدة أيضاً في جائزة المؤسسات غير الربحية.

وفي جائزة الملك عبد الله الثاني لتميز الأداء الحكومي والشفافية تستمر زيارات المتسوق الخفي حتى نهاية دورة  الجائزة فيما انتهت زيارات رضى متلقي الخدمة وعملية قياس رضى و تفاعل الموظفين في الوزارات والمؤسسات الحكومية،

وتستمر عملية التقييم حتى شهر أيار الحالي حيث  سيتم الإعلان عن المؤسسات الفائزة في جوائز الملك عبد الله الثاني للتميز في كافة القطاعات في حفل كبير يقام تحت الرعاية الملكية السامية.

على صعيد آخر قام المركز بإصدار تقرير عن إنجازات المركز منذ تأسيسه عام 2006 وحتى 2012، استعرض في قسمه الأول نشأة المركز والخدمات التي يقدمها وجهود التدريب والتطوير والمؤتمرات والورشات التي عقدها بهدف نشر ثقافة التميز والشراكات المحلية والإقليمية والدولية. كما أفرد التقرير جزءاً لتكنولوجيا المعلومات والأفراد والاتصال والتوعية، وفي الجزء الثاني استعرض التقرير الجوائز التي يديرها المركز وتطور أعداد المشاركين فيها والجوائز الجديدة التي تم إنشاؤها تحت مظلة جائزة الملك عبد الله الثاني لتميز الأداء الحكومي والشفافية وهي جائزتي الخدمة الحكومية المتميزة والإبداع الحكومي، إضافة إلى جائزة الملك عبد الله الثاني للتميز لقطاع جمعيات الأعمال حيث تم تعديلها لتضم تحت مظلتها قطاع المؤسسات غير الربحية.

ومن الجدير بالذكر أن مركز الملك عبد الله الثاني للتميز والذي تأسس عام 2006، برئاسة سمو الأمير فيصل بن الحسين، يدير جائزة الملك عبد الله الثاني للتميز والتي تعد أرفع جائزة للتميز على المستوى الوطني في جميع القطاعات. يهدف مركز الملك عبد الله الثاني للتميز إلى نشر ثقافة التميز في الأردن والمنطقة من خلال تطوير نماذج/أطر التميز ومعايير التقييم المبنية على أفضل الممارسات الدولية، تقييم أداء المؤسسات، إدارة جوائز الملك عبد الله الثاني للتميز ونشر التميز في القطاعين العام والخاص، المؤسسات غير الربحية والمؤسسات غير الحكومية.